حجة / بشير الحزمي
اختتمت أمس بمحافظة حجة الدورة التدريبية الخاصة بالقابلات في مجال الطوارئ التوليدية والتي نفذتها على مدى عشرة أيام جمعية رعاية الأسرة اليمنية بالشراكة مع مكتب الصحة العامة والسكان بمحافظة حجة وصندوق الاستجابة الطارئ بمشاركة 15 متدربة من قابلات المجتمع من مديريات (مستباء،حيران ،ميدي) .
وفي ختام الدورة أوضح منسق جمعية رعاية الأسرة اليمنية بمحافظة حجة احمد الأدبعي أن الدورة التي هدفت إلى تقديم خدمة متميزة خالية من الأخطاء الطبية أثناء رعاية الحمل والولادة وخفض معدل وفيات الأمهات والأطفال حديثي الولادة من خلال الرعاية والإحالة للحالات الحرجة إلى المستشفيات العامة قد خرجت بنتائج مثمرة تمثلت في إكساب المتدربات مهارات ومعارف و معلومات جديدة في الطوارئ التوليدية للاستفادة منها في الحياة العملية ، إعداد قابلات قادرات على التعامل مع التغيرات في الجوانب الطبية ومواكبة كل جديد في هذا الجانب.
وقال أن المشاركات في الدورة سيعملن على تقديم خدمات الطوارئ التوليدية للنازحات والمجتمعات المستضيفة والمتضررة من النزاعات في المديريات المستهدفة و التخفيف من معاناتهن .
هذا وكانت قد ألقيت في ختام الدورة عدد من الكلمات من قبل كل من نائب مدير المستشفي السعودي بحجة الدكتور غالب السعدي وممثلة مكتب الصحة العامة والسكان بالمحافظة فائزة عبد الله الخاشب تطرقت في مجملها إلى أهمية دور القابلات في خدمة المجتمع والمساهمة في خفض وفيات الأمهات والمواليد .
مشددين على ضرورة تطبيق المتدربات ما تلقينه خلال الدورة في الواقع العمل والإسهام في خفض معدل وفيات الأمهات والأطفال حديثي الولادة من خلال تقديم خدمات متميزة للأمهات أثناء الحمل والولادة
من جهتها أكدت المشاركة في الدورة عفاف أحمد البكيلي في كلمتها عن المشاركات نقل ما تم تلقينه خلال التدريب من معارف ومهارات إلى واقع العمل خدمة المجتمع وعلى وجه الخصوص النازحين والمجتمعات المستضيفة والمتضررة من النزاعات في مديريات - مستبأ - حيران - ميدي .