التقى الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية أمس رئيس وأعضاء لجنة صياغة الدستور.
وفي اللقاء استعرض الأخ الرئيس المستجدات على الساحة الوطنية والجهود المبذولة لاحتواء تداعيات الأزمة حتى لا تُنسف جهود الإجماع الوطني الذي يجسد عمل لجنة صياغة الدستور نواة مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل الهادفة إلى بناء دولة اتحادية أساسها المواطنة المتساوية والحكم الرشيد.
وأكد الأخ الرئيس أن لجنة صياغة الدستور تضم عدداً من الكفاءات والكوادر الوطنية المتخصصة التي تمثل كافة أطياف المجتمع ومكوناته.
وحث الأخ رئيس الجمهورية أعضاء اللجنة على سرعة استكمال المسودة الأولية للدستور حتى يتم استكمال الإجراءات اللازمة للاستفتاء عليه وصولاً إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية.
وفي اللقاء استعرض رئيس وأعضاء لجنة صياغة الدستور جهود اللجنة وما أنجزته ضمن مهامها في إعداد الدستور الجديد، وفقا لبرنامجها الزمني المحدد.
حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور أحمد عوض بن مبارك.