اعداد/ ميسون عدنان الصادق
الطفل ليس جماداً أو (دمية) بلا عقل أو عواطف واحاسيس بل هو مخلوق ذكي شديد الملاحظة يجب ان نعامله بأدب حتى ينشأ صحيح النفس، لذلك اختاري ما يناسبك لمعاملة طفلك.
لا تخيفي طفلك دوماً لأن خوف الطفل من ارتكاب الخطأ يضعف ارادته وخوفه من العقاب يكبح نمو وتطور المهارات الجديدة لديه، كذلك يمكن ان يتأثر بالرد بالمكافأة الكبيرة حيث ينمو مشدود الأعصاب خوفاً من فقدان الجائزة المرجوة فيكون أداؤه ضعيفاً لذا يجب أن يكون الأهل وسطاً بين هذا وذاك.
لا تحاولي ان ترسمي للأطفال مستقبلهم من الصغر ولا تفرضي عليهم آمالك وأحلامك وانما دعي لشخصيتهم حرية النمو واتركي لهم الفرصة لتحقيق ما يتلاءم معهم من هذه الاحلام والآمال.
يجب ألا تكون مكافأة الطفل على كل نجاح أو تقدم أحرزه على هيئة صورة نقدية لكن من الممكن أن تكون بالذهاب إلى نزهة محببة إليه أو بكلمات الثناء والشكر وخاصة امام زملائه وأصدقائه.
تجنبي أن تحولي المصروف المعطى للطفل إلى رشوة أي ان يعطى الصغير مقابل القيام بخدمة أو عمل معين حتى لا يبدو الأمر بعيداً عن التقدير.
تجنبي ان تلبي كل مطالب الطفل خاصة المادية منها وعلمية انه ليس كل شيء متاحاً في الواقع الذي نعيش فيه.
لا للكذب
في بيئة عائلية تمارس الكذب لا ينبغي ان نتوقع شيئاً غير ان يتعلم الطفل الكذب من خلال التقليد فاحذري الكذب على الطفل والكذب امام الطفل ولا تحاولي التدخل في كل كبيرة وصغيرة في حياة طفلك بقصد حمايته بل اتركي له الفرصة للتعود على اتخاذ القرار.
طفلك في محاولة منه لعدم الذهاب إلى المدرسة اعلمي انه يتخذ من المرض وسيلة للهروب من شيء يؤلمه نفسياً بالمدرسة ولا يستطيع التصرف حياله عندئذ ابحثي عن السبب واقنعيه أن أي مشكلة في المدرسة لها حل والحل بسيط إذا ما صار حك بالمشكلة كي تستطيعا معاً ان تقضيا تماماً على ما يضايقه في المدرسة.
الشجار والطفل الوحيد
* إذا كان طفلك وحيداً بلا أصدقاء ويشعر بالضيق والوحدة في المدرسة انتهزي أول فرصة أو مناسبة تخصه واجعليه يدعو أكبر عدد من زملائه في المدرسة وحاولي في هذا الحفل ان تعززي جو التفاهم والانسجام بينه وبين ضيوفه من الاطفال والاندماج معهم في مناسبة تخصه هو وهذا سيجعل المهمة سهلة ليزيل حاجز الوحدة والانطواء في حياته وليمارس حياة طبيعية مع زملائه.
* الشجار أمام الأبناء يجعلهم في جو أسري مشحون ويربك بناءهم النفسي ويصيبهم بالخوف والاكتئاب لذا احرصي على إبعاد اطفالك عن مشاكلك الخاصة حفاظاً على صحتهم النفسية واذا تشاجر اطفالك امامك فحاولي الانتظار لمدة دقيقة أو دقيقتين قبل التدخل فالأطفال كثيراً ما يكفون تلقائياً عن الصياح والبكاء إذا جذبهم اهتمامهم نحو شيء آخر.