ابوظبي / متابعات :
حضر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الأمسية الرمضانية التي نظمها المكتب الإعلامي لحكومة دبي في قاعة الشيخ سعيد بمركز دبي التجاري العالمي مساء أمس وجمع فيها رؤساء ومديري الدوائر الحكومية مع الإعلاميين والصحفيين المحليين وبعض ممثلي الصحافة العالمية وممثلي وكالات الأنباء والقنوات التلفزيونية العاملة في الامارات .
وكان في استقبال سموه لدى وصوله القاعة أحمد عبدالله الشيخ مدير عام المكتب الإعلامي لحكومة دبي، وعدد من موظفي المكتب والقيادات الإعلامية.
وقد تجول بين الحضور وتجاذب أطراف الحديث مع العديد منهم حول مسائل إعلامية وشؤون اقتصادية وغيرها، مبدياً ارتياحه البالغ بهذا التجمع، ومشيداً بفكرة المكتب الإعلامي لحكومة دبي الذي يحرص منذ إنشائه على مد جسور الحوار والتواصل بين الإعلاميين والمسؤولين الحكوميين، خاصة من هم في مواقع صنع القرار.
واعتبر مثل هذا اللقاءات فرصة للطرفين للتعارف والمصارحة وترسيخ مفهوم الثقة بين الإعلام عموما ودوائر صنع القرار في الدولة على مختلف الصعد وفي شتي الميادين الاقتصادية والإدارية والاجتماعية وما إلى ذلك.
ونوه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم خلال لقاءاته الجانبية مع الإعلاميين والصحفيين المحليين بمستوى الإعلام المحلي والكفاءات المواطنة التي تدير مؤسساتنا الإعلامية والصحفية ويحتل المواطنون الشباب المناصب القيادية في هذه المؤسسات التي باتت من أهم الجهات الوطنية التي تروج لدولتنا اقتصاديا وثقافيا وإنسانيا وتعكس الروح الوطنية والإنسانية لمجتمعنا العربي المسلم.
ووجه مؤسسة دبي للإعلام ممثلة بعضو مجلس إدارتها المنتدب مديرها العام أحمد الشيخ بضرورة تكثيف البرامج والدورات التدريبية لشباب الوطن من الجنسين لتشجيعهم وتأهيلهم للولوج في ميدان جديد من ميادين العمل الوطني الذي يحتاج للطاقات الوطنية الشابة والمدربة والقادرة على خوض غمار عالم جديد متغير ومنفتح على الآخر.
من جهتهم أشاد الحضور - الذي ناهز عدده 400 إعلامي ومسؤول حكومي - بالأمسية ووصفوها بالمبادرة الموفقة على الصعيدين المهني والإنساني آملين بأن تكون الخطوة الأولى تتبعها خطوات مماثلة من أجل الوطن وترسيخ سمعته ومبادئ قيادته الإنسانية السمحاء.
حضر اللقاء محمد إبراهيم الشيباني مدير عام ديوان حاكم دبي ونائبه والفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي ونائبه وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة بدبي إلى جانب عدد من المسؤولين الحكوميين والقيادات الإعلامية والصحفية المواطنة .