استطلاعات
أخر الأخبار  
 
إختيارات القراء  
 
 
بعد معاناة سبع سنوات تعود الحياة إلى المعهد
«40» مليون ريال كلفة ترميم مبنى المعهد السياحي

استطلاع/ مواهب بامعبد

المعهد الفندقي السياحي بمنطقة جولد مور بمديرية التواهي تم إنشاؤه في العام 1992م بموجب قرار مجلس الوزراء رقم 219 لعام 1992م، وكان يتبع وزارة السياحة حتى عام 1999م ثم من العام 2000م صار يتبع وزارة التعليم الفني والتدريب المهني ومنذ تأسيسه تخرج فيه 17 دفعة حتى العام 2008 - 2009م وجميع الخريجين من الطلاب والطالبات استوعبتهم سوق العمل المحلية والخارجية وعلى وجه الخصوص دول الخليج، كما يقوم المعهد الفندقي السياحي بعدن بتنفيذ دورات قصيرة للمتدربين والمتدربات.

نهوض بالعملية التدريبية

بداية جولتنا الاستطلاعية كانت مع الأخ أسامة حسين علي أحمد العرامي مدير مكتب التعليم الفني والتدريب المهني مديرية التواهي بعدن والمسئول المباشر عن إدارة المعهد الفندقي والمعاهد الخاصة الموجودة في التواهي حيث قال: يعتبر المعهد الفندقي من المعاهد المهمة في مجال السياحة حيث تم نقله من سلطة وزارة السياحة إلى سلطة التعليم الفني وهذا بقرار من مجلس الوزراء الذي ضم جميع معاهد الجمهورية تحت مسمى وزارة التعليم الفني والتدريب المهني.. طبعاً المعهد الفندقي السياحي يعتبر من المعاهد الإقليمية وينهض بالعملية التدريبية في مجال الفندقة والسياحة على مستوى عدن خاصة والجمهورية عامة، وأيضاً الدول المجاورة لليمن مثل دول الخليج وغيرها من الدول..علماً بأننا قمنا بالعديد من الدورات الخاصة لدول الخليج في مجال الفندقة والسياحة.

تخصصات تقضي على ركود الشباب

وواصل حديثه قائلاً: إن المعهد في الفترة الماضية تعرض للركود بسبب الظروف التي كانت تعيشها البلاد،و في عام «2012م» تم تشكيل لجنة من مديرية التواهي برئاسة الدكتور ياسر محمد علي، وتم من قبلنا إخراج الأخوة النازحين الذين كانوا يسكنون في المعهد وفيما بعد تم استعادة طاقم المعهد للعمل وأيضاً قمنا بإعادة ترتيب المعهد وهذه كبداية إلى أن قام الدكتور ياسر بجهود عظيمة معنا بتحريك مكتب التعليم الفني بالمديرية،وكذلك المعهد الفندقي بصفة خاصة علماً بان هذا المعهد الوحيد الموجود في مديرية التواهي وما يهمنا هو مجال التدريب أولاً بعملنا هذا سوف نقضي على الركود لدى الشباب الموجود في الشارع من خلال تخصصات الفندقة ومنها التدبير الفندقي واستقبال المكتب الأمامي، وفيما يخص تخصص السياحة هناك إرشاد سياحي، ويضم المعهد التقني الصناعي تخصصات اتصالات والكترونيات وتبريد وتكييف وأبنية وأيضاً كهرباء عام وميكانيكا إنتاج ونشر مكتبي وتصوير فوتوغرافي هذا في المساق التقني، وأما في مساق البكالوريوس فيضم مجال اتصالات والكهروماتيك، وأما تخصص النشر المكتبي فهو أحد التخصصات الجديدة التي تنفذها بلادنا لأول مرة وقد جهز هذا التخصص بأحدث أنواع التجهيزات الإلكترونية الحديثة والذي يحتوي على أجهزة كمبيوتر أبل «5» بمواصفات حديثة، وكذلك المعدات والأجهزة والملحقات والبرامج هي الأخرى من الإصدارات الحديثة جداً وبعد الانتهاء من هذه الدورة تتحصل المتدربة على شهادة دبلوم في هذا المجال، وأما تخصص التصوير وتصوير فوتوغرافي لما له من أهمية في سوق العمل وندرة المتخصصين في هذا المجال حيث قامت وزارة التعليم الفني والتدريب المهني بفتح هذا التخصص اعتباراً من هذا العام، والمعهد الوطني للتقنيين والمدربين ويندرج فيه تخصصات هندسة كهرباء وأيضاً هندسة سيارات وهندسة إلكترونية وكذا اللحام وميكانيكا «إنتاج» والأبنية، وأما معهد تدريب وتأهيل الفتاة الشيخ عثمان فيضم التخصصات التالية: برمجة حاسوب ورياض الأطفال، والمعهد المهني الصناعي المنصورة يشمل تخصصات تمديدات الكهرباء، وكذا صيانة الراديو والتلفزيون وخراطة معادن وتكييف وتبريد ونجارة أثاث وأيضاً ميكانيكا وكهرباء سيارات وحدادة المنيوم ولحام وأخيراً خياطة وتفصيل «نسوي»، وأما المعهد المهني الصناعي خور مكسر يضم نخصصات كهرباء وتمديدات وأيضاً كهرباء أجهزة منزلية وكذلك كهرباء وميكانيكا سيارات وتمديدات صحية ولحام، وأيضاً هناك تخصصات في المعهد التقني البحري ويضم فيه تخصص ملاحة بحرية واصطياد بحرية وأيضاً صناعات غذائية وهندسة تبريد وتكييف وهندسة كهرباء وأخيراً هندسة ميكانيكا بحرية، وأما عن المعهد الفني التجاري فيضم على المساق التقني: إدارة مكاتب ومحاسبة وتسويق برمجيات الحاسوب وأما المساق المهني يضم محاسبة محو سبة وإدارة مكاتب وأيضاً تسويق وأخيراً الكوافير والتجميل «نسوي».

“20” طالباً والعدد في ازدياد


وأكمل حديثه إلينا قائلاً هناك بعض الشركات تأخذ من طلاب المعهد ويتم تشغيلهم كل حسب تخصصه مثلاً في مجال التذاكر والسفر،وأيضاً شركات السياحة الموجودة في إطار الجمهورية وهي بدورها أيضاً تأخذ من هؤلاءِ الطلاب المتخصصين في مجال الإرشاد السياحي وكذلك الاقتصاد السياحي وما إلى ذلك.. مشيراً إلى أن عودة هذا المعهد كانت بجهود مديرية التواهي، ومكتب التعليم الفني بالمديرية حيث تعاون معنا الدكتور ياسر محمد علي بشكل كبير جداً من خلال إعادة ترميم شامل للمعهد الفندقي وهذا الترميم تحملت كلفته السلطة المحلية حيث بلغت التكلفة «40» مليون ريالً والترميم شمل مبنى المعهد كاملاً بقاعاته والساحات والسور الخارجي وكذا بناء غرفة للحارس مجهزة كاملاً.

وخلال هذا العام تفاجأنا بعدد الطلاب الذين تقدموا للتسجيل بعد الركود الذي استمر سبع سنوات تم قبول «20»طالباً والعدد في ازدياد مستمر وقدرة المعهد في الاستيعاب «50 إلى 200» طالب نحن في فترة البداية وخلال الفترة القادمة سوف تقوم السلطة المحلية في المديرية برفع مذكرة من ضمن البرنامج الاستثماري من أجل تأثيث وتجهيز المعهد الفندقي.. مشيراً إلى أن المهندس وحيد رشيد محافظ عدن مهتم بموضوع المعهد وأكد أن الاستمارات مع دليل القبول للمعهد التقنية والمهنية في محافظة عدن للعام الدراسي «2014 / 2015» ستعطى مجاناً للطلاب بالإضافة إلى توفير مواصلات من السكن والذي سيتم تحديده من قبل مكتب وزارة التعليم الفني.. ويقول إنهم تلقوا طلباً بتصدير «20» شيفاً سيتم أخذهم إلى دول الخليج للعمل وأيضاً فندق» فينيسيا» طلب عمالة من الطلاب الذين قد تخرجوا، وكذا تم التنسيق بواسطة نائب العميد للشؤون الأكاديمية مع احد تجار الخليج على أساس أن يتم إقامة دورات في اليمن في هذا المجال في المعهد الفندقي بالإضافة إلى تشغيل القاعات التابعة للمعهد.

كما قمت بتكريم الدكتور ياسر محمد علي مدير عام مديرية التواهي على جهوده معنا.

وختم حديثه بالشكر لقيادة التعليم الفني ممثلة بالأخ عبد الله منصور بن سفاع مدير عام مكتب التعليم الفني بمحافظة عدن بالتعاون مع مكتب التعليم الفني التواهي، وكذا المعهد الفندقي السياحي.

هدف تأسيسه تأهيل كوادر يمنية


من جانبها قالت فايزة سالم نائب العميد للشؤون الأكاديمية: المعهد الفندقي السياحي هو صرح تربوي كبير من ضمن المعاهد التابعة لوزارة التعليم الفني وما يميزه عن غيره هو التخصص لمواكبة التطوير السياحي في اليمن لكي يساهم في دعم الاقتصاد الوطني حيث يعود تأسيسه إلى سنة» 1992» وهدف تأسيسه هو تأهيل كوادر يمنية فتية قادرة على اختراق المجال السياحي والفندقي وأيضاً إثبات وجودهم في سوق العمل وبالفعل استطاع هذا المعهد أن يدرس ويؤهل العديد من الملتحقين في صفوفه في جميع تخصصاته كما تخرجت منه «17» دفعة من الفتيات والفتيان في مجال الإرشاد السياحي،وكذا الفندقة سواءً أكانت في الدورات القصيرة أو التعليم النظامي.

وأضافت من خلال الصحيفة نوجه دعوة إلى كافة الشباب والشابات خريجي الثانوية العامة وأيضاً الثانوية التجارية بضرورة الالتحاق بالمعهد الفندقي السياحي ونتمنى منهم التواصل معنا عبرالنت تحت مسمى «المعهد الفندقي السياحي»أو التواصل مع» التعليم الفني» في مديرية خورمكسر أو عبر أرقام تلفون المعهد فاكس رقم «202909» أو رقم المعهد «203520» .

تفتخر به عدن منذ القدم

وشاركهم الرأي الدكتور ياسر محمد علي مدير عام مديرية التواهي رئيس المجلس المحلي فقال: فيما يخص التعليم الفني بمديرية التواهي فقد انتقل نقلة جادة نتيجة الجهود الذي بذلها الأستاذ أسامة مدير التعليم الفني بالمديرية بالإضافة إلى توفر الكادر المؤهل في المعهد الفندقي السياحي بقيادة الأستاذة فايزة سالم وعلى رأسهم العميد عبده حسن عبد الله وهذا المعهد يعتبر معهداً نوعياً من حيث دراسته ومخرجاته كما يعتبر معلماً من معالم مدينة عدن تفتخر به عدن على اعتبار انه كان معهداً إقليمياً يرفد الأسواق المحلية والأسواق الإقليمية بالوظائف النوعية التي يتميز بها، ومخرجات المعهد لا تجدها في الجامعة أو في معاهد أخرى بالتالي توقف هذا المعهد كان خسارة لعدن وأيضاً للتعليم الفني والتعليم العالي في الجمهورية.

وأضاف الدكتور ياسر أن هذا المشروع من ضمن مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل في تأهيل وإعادة افتتاح و تشغيل المعهد الفندقي نحن عملنا على هذه الجزئية وحاولنا تفعيلها على ارض الواقع حيث قمنا بإعادة هذا المعهد عن طريق اللقاء بقيادته، وكذا قيادة التعليم الفني بالمديرية وتحصل على تفاعل وتجاوب الجميع كما التقينا بأعضاء تدريس المعهد وتلمسنا منهم تحمساً كبير للبدء بالعمل.. كما اعتمدنا في العام القادم للمعهد تجهيزه من أجل أن ننهض بالتعليم الفني ونتمنى أن نتوفق بذلك ونتمنى أن تكون هناك كلية بهذا التخصص في المستقبل وسعدنا جداً بتسجيل عدد من الطلاب لافتتاح أول دورة بعد أن تم توقيفه لمدة «7» سنوات.

شجعنا بالعمل معهم

كما التقينا بالأخ عبده حسن عبد الله عميد المعهد الفندقي السياحي بالتواهي جولد مور محافظة عدن والذي بدوره عبر عن مدى سعادته حيث قال: في هذه المناسبة أحب أن اشكر الدكتور ياسر محمد علي مدير عام مديرية التواهي ورئيس المجلس المحلي بالمديرية وكذا الأخ أسامة حسين علي أحمد مدير مكتب التعليم الفني والتدريب المهني مديرية التواهي على بذلهم معنا جهداً كبيراً في العمل الجماعي وهذا الذي شجعنا على أن نقوم بالعمل معهم في هذا المعهد حتى نقيمه و نبدأ فيه الدراسة في هذا العام.

وأضاف قائلاً: المعهد بصدد الترميم والتجهيز وفي نهاية شهر سبتمبر سيسلم القسم الداخلي منه حيث سنبدأ بالعمل به كما سنعمل للطلاب صفين دراسيين لكي نبدأ العملية الدراسية ومن بعد ذلك سنعمل بالتجهيزات وغيرها.

وأشار إلى أن الطلاب الملتحقين في المعهد هم من جميع محافظات الجمهورية منها “عدن وأبين والضالع وتعز وأيضاً حضرموت” وجميع هؤلاءِ الطلاب يرغبون في الالتحاق بالمعهد لأنه المعهد الوحيد على مستوى الجمهورية، ولهذا الجميع يتوافدون إليه ولكن توقف لعوامل الترميم والتجهيز، وفي الأخير نتمنى للمعهد أن يبدأ في الدراسة خلال شهر أكتوبر... باعتبار أن السياحة مهمة في هذا الجانب ومن واجبنا أن نخرج أجيالاً في مجال السياحة والفندقة، وأيضاً في كافة المجالات التي تتبع الفندقة والسياحة بعدن.. شاكراً الدكتور ياسر محمد علي أحمد على الجهود التي بذلها في افتتاح وترميم وتجهيز المعهد الفندقي السياحي محافظة عدن، وكذا الدور الذي قام به في تنشيط دور مكتب التعليم الفني بالمديرية والنهوض بالعملية التعليمية والتدريبية والتعليم.

اغتنام الفرصة

ونختم هذا الاستطلاع بكلمة الطالب رشاد محمد علي عبد الله الذي قال: حضرنا من محافظة الضالع إلى مدينة عدن لكي نسجل في المعهد الفندقي السياحي من أجل أن نتحصل فيما بعد على وظيفة وأيضاً من أجل أن نطور بلادنا إلى الأفضل وانصح الشباب بأن يتقدموا إلى المعهد للتسجيل واغتنام فرصة الحصول على مقعد في هذا المعهد ولكي نكون أيادي متعاونة ومتكاتفة من اجل بناء البلاد؛ وشاركه الرأي الطالب محمد عبيد محمد عبد الله وهو أيضاً من الضالع.


 
 
HyperLink وسام الثورة
 
HyperLink
 
HyperLink الصفحة الرئيسية
 
HyperLink الملحقات الرئيسية  
 
Object reference not set to an instance of an object.
HyperLink BBC  
 
HyperLink نسخـة Acrobat  
 
HyperLink كاريكاتير العدد
 
المعذرة ... حدث خطا مفاجى عند محاولة عرض حالة الطقس , حاول مره أخرى
HyperLink  

حالة الطقس :



 
HyperLink روابط خارجية

 
الرئيسية لمراسلتنا عناويننا الإعلانات البريد الألكتروني
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة 14 أكتوبر للصحافة و الطباعة و النشر
تصميم و إستضافة MakeSolution